كيف أحدد جنس الجنين قبل الحمل؟ – مدونة القلم

كيف أحدد جنس الجنين قبل الحمل؟

قال تعالى: ﴿لِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ يَخْلُقُ مَا يَشَاء يَهَبُ لِمَنْ يَشَاء إِنَاثًا وَيَهَبُ لِمَن يَشَاء الذُّكُورَ * أَوْ يُزَوِّجُهُمْ ذُكْرَانًا وَإِنَاثًا وَيَجْعَلُ مَن يَشَاء عَقِيمًا إِنَّهُ عَلِيمٌ قَدِيرٌ﴾ سورة الشورى .

يحاول العديد من الازواج انجاب الذكور بعد انجاب الاناث او العكس، ففي المجتمعات العربية خاصة، والتي تُميز بين الذكور والإناث لاعتبارات بعضها تحكمه الفطرة البشرية أو الاعتقادات المتوارثة، وبعضها تحكمه الضرورة الطبية مثل الأمراض والتشوهات المرتبطة بالأجنة.

الطريقة العلمية لانجاب الاناث او الذكور: كثير من الرجال من يظن أن المرأة هي السبب أو هي المسؤولة الوحيدة عن إنجاب البنات فقط وهو اعتقاد خاطئ، فهي ليس لها علاقة في تحديد نوع الجنين. سبحان الذي وصف النساء في قوله تعالى (نِسَاؤُكُمْ حَرْثٌ لَّكُمْ) أي أن الرجل هو من يزرع ومعلومٌ أن الأرض لا تعطي إلا ما زُرِعَ فيها.
الرجل ينتج نوعين من الحيوانات المنوية كروموسوم انثوي X و كروموسوم ذكري Y، في حين ان المراة تنتج نوع واحد من الكرموسوم الانثوي XX. اذن نستنتج ان الكرموسوم هو الذي يحدد جنس الجنين، فاذا التقى الحيوان المنوي الذي يحمل كرموسوم X مع البويضة كان الجنين انثى XX، اما اذا التقى الحيوان المنوي الذي يحمل كرموسوم Y مع البويضة كان الجنين ذكرا XY.

وبناءا على هذا فهناك وسائل يجب اتباعها لاختيار جنس الجنين:

أولا: تحديد وقت الجماع :

اذا راقبنا درجة حرارة المرأة بين الدورتين الشهريتين نجد أن بعد عشرة أيام أو أكثر (على حسب طول الدورة لدى المرأة) تكون الحرارة 37 درجة ثم ترتفع فجأة درجة أو أكثر أو أقل. فماذا يعني هذا الارتفاع؟ اجاب العلماء على ان ارتفاع الحرارة في منتصف الدورة الشهرية يدل على نضوج البويضة واستعدادها للتلقيح في قناة فالوب وهو ما يسمى بـالاباضة او فترة الخصوبة. تحديد هذه الفترة هو العامل الأساسي والأهم في تحديد جنس الجنين. كيف ذلك؟
لقد وجدت الابحاث ان الحيوان المنوي الذكري الذي يحمل كروموسوم Y سريع الحركة خفيف الوزن ويميل للوصول الى البويضة أولا لكنه يعيش فترة قصيرة، في المقابل فان الحيوان المنوي الذكري الذي يحمل كرموسوم X بطيء الحركة ثقيل الوزن ويعيش لفترة اطول. من هنا نخلص الى ان تحديد وقت الاباضة لدى المراة له دور مهم في اختيار وقت العلاقة الجنسية التي ستحدد جنس المولود.
مثال: اذا حدث الجماع مباشرة بعد الاباضة فانه من المرجح ان يكون الجنين ذكرا ذلك لما سبق ذكره ان الحيوان المنوي الذكري سريع الحركة وسوف يصل أولا إلى البوضة فاذا وجدها جاهزة للتلقيح ( وقت الاباضة ) فان النتيجة ستكون ذكرا، اما اذا حدث الجماع بعد الدورة الشهرية مباشرة اي قبل حدوث الاباضة فان الجنين سيكون انثى لأن الحيوان المنوي الانثوي يعيش فترة اطول من الحيوان المنوي الذكري الذي يتميز بعمر قصير. اذن يجب حساب موعد الاباضة بدقة لانها تختلف من شهر الى اخر و من امرأة لاخرى.
للمزيد من المعلومات عن وقت الاباضة : التبويض أو الإباضة: وقتها وعلاماتها

ثانيا: الغذاء لتحديد نوع الجنين قبل الحمل:

أثبتت الدراسات الى ان اختيار المرأة لنوع الغذاء يأثر في عملية اختيار نوع الجنين وذلك بالاعتماد على الغذاء الذي يتوفر على العناصر الاساسية التي تنشط الكروموسوم الذكري وتثبط الكروموسوم الانثوي او العكس . فالاغذية الغنية بالصوديوم و البوتاسيوم تعمل على تنشيط الحيوانات المنوية التي تحمل الكرموسوم الذكري Y، مما يجعل الرحم يتحول الى وسط قاعدي ينشط فيه الكرموسوم الذكري Y ويكون اقوى في اختراق البويضة، في المقابل فان الأغذية الغنية بالكالسيوم والماغنيسيوم تعمل على تنشيط الحيوانات المنوية التي تحمل الكروموسوم الانثوي X، مما يجعل الرحم يتحول الى وسط حمضي ينشط فيه الكروموسوم الانثوي X ليصبح اقوى في اختراق البويضة و يجعل الكرموسوم الذكري Y ضعيفا و غير قادر على التلقيح. لذلك فان زيادة الصوديوم والبوتاسيوم في الغذاء وانخفاض الكالسيوم والمغنيسيوم يحدث تغييرات في جدار البويضة وذلك لجذب الحيوان المنوي الذكري (Y) واستبعاد الحيوان المنوي الأنثوي (X) وبالتالي فان نتيجة التلقيح تكون ذكرا.و العكس صحيح فان زيادة الكالسيوم و المغنيسيوم و انخفاض الصوديوم و البوتاسيوم يجذب الحيوان المنوي الأنثوي (X ) ويستبعد الحيوان المنوي الذكري (Y) وبالتالي تكون نتيجة التلقيح أنثى.

  • الأغذية الغنية بالصوديوم والبوتاسيوم: الفواكه الطازجة، الخضر الطازجة، الفواكه المجففة، الحبوب، الدجاج…
  • الأغذية الغنية بالكالسيوم والماغنيسيوم: الحليب ومشتقاته، حبوب الصويا، الحبوب مثل اللوز والفول السوداني، الخضراوات وخاصة الورقية، السمك…

ملاحظة:
على المرأة التي تريد اتباع هذه الحمية الغذائية للحمل بجنس معين أولا استشارة الطبيب و اتباع تعليماته لتجنب خطر النقص في المواد الغذائية الاخرى. ثانيا اتباع النظام الغذائي لمدة لاتقل عن الشهرين.

ثالثا: البرنامج الصيني لتحديد جنس الجنين:

من بين الوسائل الأخرى التي تلجأ اليها المرأة لاختيار جنس الجنين هي الجدول الصيني او التقويم الصيني الذي يعتمد على دراسة عميقة و دقيقة لعمر الام و وقت الاخصاب ثم الشهر الذي تم فيه الحمل، ثم ايجاد علاقة فلكية بين عمر الام وعمر الجنين وربطها بالعوامل الخمسة الاساسية (الماء، الأرض، الخشب، النار، و المعدن) لتحويل عمر المرأة الذي يمثل عامل من العوامل الخمسة وعمر الجنين الذي يمثل عاملا اخر على الجدول ثم نبحث عن العلاقة بينهما اما ان يكون ذكرا او انثى .
للمزيد من المعلومات: طريقة الجدول الصيني لمعرفة جنس الجنين

رابعا:فصل الحيوانات المنويه وعمل التلقيح الصناعي:

يتم اعطاء المرأة أدوية منشطة للمبايض وذلك لزيادة عدد البويضات التي يتم انتاجها وبالتالي تجهيز جسم المرأة و زيادة فرص حملها، كما يتم فصل الحيوانات المنوية الذكرية عن الانثوية بطريقة الغربلة و باستخدام أدوات طبية خاصة ثم يتم حقن الرحم بالحيوانات المنوية الحاملة للجنس المرغوب فيه. الا أن هذه الطريقة لم تحقق النتائج المرضية، اذ أن نسبة نجاحها يعتمد على الحمية الغذائية والتوقيت الزمني بالاعتماد على موعد الاباضة لدى المرأة لإجراء الحقن في الوقت المناسب. كما أن احتمالية وجود الحيوانات المنوية للجنس الغير مرغوب فيه واردة.

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أثبث أنك لست روبوت * Time limit is exhausted. Please reload CAPTCHA.